أنسجُ من انتظارك معطفاً – رستم زين

رستم زين 

في الشارع
المفضي إلى بيتك
أنتحي تلك الزاوية
التي تحاذي غرفتك
وأنسج من انتظارك
معطفاً
يقيني
وهم اللقاء
و وهم الوداع.

* في الشارع المفضي إلى بيتك
حيث أشجار الكينا
أبت إلّا أن تظلّل
شرفة غرفتك.

* في الشارع المفضي إلى بيتي
حيث المكان يأبى أن يكون مكاناً
يألفه المارّة وقاطنوه.

* في الشارع المفضي إلى بيتي
حيث أشجار الكينا
أبت إلا أن تكون
عشّاً لليمام
الذي هجر أشجار الكينا في
الشارع المفضي إلى بيتك.

التعليقات مغلقة.