Kurdî
شعر

مخلوق نيتشه المُنتظرْ – علاء زريفة

01 ديسمبر, 2019 - 512 مشاهدات
العمل لـ: محسن البلاسي
العمل لـ: محسن البلاسي

شارك

شارك عبر تويتر شارك عبر الفيسبوك شارك عبر واتساب شارك عبر تلغرام

علاء زريفة

أتشاجر
مع أبي
أُفسدُ نشوتهُ الأولى
أتقيأُ غثياني العَذبْ
عرشَ الملكوت
أقتلُ حراسهُ الخمسة
أعيدُ لأمي منديل بكارتها
أكابدُ شيطان الفلسفةِ محنتهُ
أرفضُ الرَحِمْ
أخلقُ الماهيةَ من العدمْ
أعلنُ
( موت المؤلف)
*
أتشاجرُ
مع الهواء
أنفثهُ رذاذ معدني المُشّع
أبثهُ غبار العسسِ
كلاب الجامعةِ الضالة
أنفخُ فمهُ
اللوحَ المتفسخَ جمجمة (إنشتاين)
أبصقُ التاريخ
مارد القمقم
إلى المقبرةْ
*
أتشاجرُ
مع الماء
أسدُّ بإبهامي الغليظ
ثُقبَ ( برمودا)
أبرزُ سلسبيل العماء
من بُردي سيناء
حتى رأس مكوكٍ
يغرسُ أثارهُ سطح القمرْ
أرفع صخرتي ليهدر الموج
أدفع سفينة ( أطلنطا)
خارطة التوابل
أسمّي
العالم الجديد
*
أتشاجرُ
مع النار
أُقحمُ يدي هشيمها المتطاير
أزرقاً من رماد الروح القُدُسْ
و جذع التكوين
أتطهرُ بلهب المثنوية
أدخلُ في السديم الحر
عقلي الساحرْ
أُذيعُ مسك النيرڤانا
أعلقُ ابن الله
على الصليب
*
أتشاجرُ
مع التراب
أغرزُ مسامير قدميّ
أديمهُ اليابس
أُسيلُ دمه الفاسد
رُعاف الهداية
أجفف عروق الفضيلة
في الوصايا
أفجرُ
الطوفان
*
أتشاجرُ
مع السماء
أشتمُ سوادها المتلالئ
سرب دجاليها المهاجر
أطلقُ رصاصتين في الجو
لأنهر الغيم الداكن بُكائه
أهدمُ حائط الاوليمب
أُبيحُ أشلاء الآب أنياب التنين
أصعد الحجر الأسود
أؤذنُ في قلوب الناس
اقتلوا
الرحمة
*
أتشاجرْ
مع ساعي البريد
أُذيبُ شعور إبطيه
أصرخُ بإلهِ قريش اللقيط
( لن تولد)
أدوس جُبتهُ الخضراء
أكسرُ عصاه
أرجعه خصياً سرير عائشة
أوصي ( الرضيَّ)
بالكتابْ
*
أتشاجرُ
مع القيامةِ
أهشُّ قرود ( داروين)
أسفل الشجرة
أسوقها عتبة النشوء
أطهرها بملحِ النوع
أضرب مؤخراتها الرخوة
أحررُ الوحش صدر الماموث
أطهو جثة ( المهدي)
أدعو الخلق الجائع
مأدبةَ السوبرمان.

 

مقالات ذات صلة

اللوحة للفنَّان التشكيلي: أكرم زافى-سوريا
مؤمن سمير

مؤمن سمير

05, أكتوبر, 2018

“رقصٌ ملون” – مؤمن سمير

عندما يختبئ الظِلُّ مني
أخرجُ من جَيْبي
سحابتي الخَوَّافةُ
دوماً…

المزيد
فوتوغرافيا محسن البلاسي
حسن عماد

حسن عماد

14, فبراير, 2020

حسن عماد يكتب: لي وحدي

المزيد
اللوحة للفنَّان التشكيلي: أكرم زافى-سوريا
عبد الناصر الجوهري

عبد الناصر الجوهري

21, أكتوبر, 2018

بماذا الآن أُسمِّيكِ؟ – عبد الناصر الجوهري

أبْدلني اللهُ ..
حدائقَ شِعْرٍ
لا تَعْنيكِ
ألْهمني

المزيد