Kurdî
شعر

كَثْرَةُ الحُبِّ

03 أكتوبر, 2018 - 675 مشاهدات
اللوحة للفنَّان التشكيلي: أكرم زافى-سوريا
اللوحة للفنَّان التشكيلي: أكرم زافى-سوريا

شارك

شارك عبر تويتر شارك عبر الفيسبوك شارك عبر واتساب شارك عبر تلغرام

محمد العرابي – المغرب 

– كَثْرَةُ الحُبِّ

صَنَمٌ وَاحِدٌ لِأَتْبَاعِ اللَّاتِ،

نَصَبَتْهُ البَلَدِيَّةُ

فِي السَّاحَةِ العَامَّةِ الوَحِيدَة؛

الجَمِيعُ يَسْخَرُ مِنْهُ

خَمْسَ مَرَّاتٍ فِي اليَوْمِ عَلَى الأَقَل،

وَرُبَّمَا ضَرَبُوه بِنِعَالِهِمْ.

كُلَّمَا اشْتَدَّ عَلَيْهِ البَلَاءُ

ازْدَادَ تَسَامُحاً

وَأَحَبَّ أَكْثَرَ إِخْوَاناً فِي الحَجَر،

فِي أَحَدِ الصَّبَاحَاتِ

وُجِدَ الصَّنَمُ

مُحَطَّماً بِمَعَاوِلَ

وَمَحْرُوقاً بِزيْت،

ذَلِكَ أَنَّ كَثْرَةَ الحُبِّ

تُغِيضُ الطَّبِيعَة.

– بِمِرْهَمٍ

لَا أنْظُرُ مِنْ شُرْفَةِ العَصْرِ الجَلِيدِيّ

وَلَا مِنْ حَافَةِ بُرْكَانِ الاسْتِعَارَةِ،

بِمِرْهَمٍ أَقِيسُ

حَرَارَةَ الكَواكِبِ،

غُبَارَ السَّدِيمِ الْمُتَرَاكِمِ فَوْقَ الرَّقَبَة،

قَيْءَ الْاَيَّام؛

بِجِلْدٍ عَارٍتَمَامًا

أَوْ مُرْتَدٍ فَرْوَالغَابَات.

– دُمُوعُ الأَلُومِينيُوم

لَمْ أَحْسِمْ بَعْدُ

فِي دُمُوعِ الأَلُومِينْيُوم،

هَلْ كَانَتْ تَنْهَمِرُ حُزْناً عَلَى مِخْلَبِ قِطَّتِهَا

أَمْ لِأَنَّ مِنْجَمَ الشَّهْوَةِ مَكَرَ بِهَا؛

ذَلِكَ المَسَاءُ بَكَتْ مَسَامِيرُ السَّرِيرِ

وَهِيَ تَسْمَعُ بَرَاغِيَتُضَاجِعُ نَفْسَ الثُّقُوبِ

التِي كَانَتْ، قَبْلُ، تَأْنَسُ إِلَيْهَا؛

 

رُبَّمَا بَالَغَتْ

حَشَرَةُ اللُّوكِيمْيَا

عِنْدَ فَتْكِهَا بِطِلَاءِ السَّرِير

هُوَ الذِي كَانَ يَسْهَرُ دَوْماً

يَحْرُسُ أَصَابِعَ النَّرْجِسِ

عَنْ بُعْد.

مقالات ذات صلة

العمل لـ: محسن البلاسي
علا ص.ن حسامو

علا ص.ن حسامو

25, نوفمبر, 2019

فوق الجسر – علا ص.ن حسامو

المزيد
من كائنات: "فخري رطروط"
بهاء إيعالي

بهاء إيعالي

09, أكتوبر, 2018

أراقبُ الحربَ في دردشات التلفون – بهاء إيعالي (الذئب)

الدخانُ في الريحِ كثيرٌ
مضطربٌ كجبلٍ سينفجر
كأنتِ
يومَ ماتَ الرب.

المزيد
اللوحة للفنَّان التشكيلي: أكرم زافى-سوريا
ممدوح رزق

ممدوح رزق

13, نوفمبر, 2018

كتمثال يحدّق في حائط – ممدوح رزق

من وراء هذه النافذة الزجاجية الكبيرة
التي تطل على الميدان الواسع
رأيت كثيرات يشبهونكِ من بعيد
ملامحك

المزيد