Kurdî
شعر

قصيدتان لـ: محمد الكاشف

04 أكتوبر, 2019 - 133 مشاهدات
فوتوغرافيا: محمد الكاشف
فوتوغرافيا: محمد الكاشف

شارك

شارك عبر تويتر شارك عبر الفيسبوك شارك عبر واتساب شارك عبر تلغرام

■ ■ ■

1_ (قبل الدقيقة الأخيرة)

خايف أنام لأصحى في مرة ألقاني: مت
وإن موتي يكون سبب في غرق المدينة بدمع أمي
ويا تقل همي

فوتوغرافيا: محمد الكاشف
فوتوغرافيا: محمد الكاشف

لو قصت ساعتها شعرها عشان أعيش
خايف ما اجيش
ولا أوفي الندر اللي عليا من يوم ما وعيت
مش لاقي الفرصة
مش عايز
اكمني عبيط
من شد الخيط ما بقتش ألضم
الروح بتكر
عناقيد الفرح بتتسرسب
من يوم ما عرفت
بطلت أغني
كلمت الرب ومستني
ما لقيتش الرد
قررت أعيش

لساني عبيط

فوتوغرافيا: محمد الكاشف
فوتوغرافيا: محمد الكاشف

■ ■ ■

2_ (ساعي البريد)

بقيت لوحدك
من ساعة ما قفلوا باب السما
واخترعوا الخلاص
وإنت الغبي
اللي إيمانه بالإله خلاه يدور ع الأمل
من غير أساس
عشان يعيش

فوتوغرافيا: محمد الكاشف
فوتوغرافيا: محمد الكاشف

مش كان خلاص
حلم الخروج من دي القصيدة ملك ايدك
ولا الوجع خلاك تفكر إن المعافرة في الوجود
– بدون مبالغة –
زي التناص
ما تساويش

ما انتاش لوحدك

■ ■ ■

احدث المقالات

فوتوغرافيا: محمد الكاشف
محمد الكاشف

محمد الكاشف

04, أكتوبر, 2019

قصيدتان لـ: محمد الكاشف

■ ■ ■ 1_ (قبل الدقيقة الأخيرة) خايف أنام لأصحى في مرة ألقاني: مت وإن موتي يكون سبب في غرق المدينة بدمع أمي ويا تقل همي لو قصت ساعتها شعرها عشان أعيش خايف ما اجيش ولا أوفي الندر اللي عليا من يوم ما وعيت مش لاقي الفرصة مش عايز اكمني عبيط من شد الخيط ما […]

المزيد
اللوحة لـ كامل التلمساني
جمال نجيب

جمال نجيب

19, سبتمبر, 2019

مقدمة في الأرق – جمال نجيب

المزيد

مقالات ذات صلة

اللوحة لـ: محسن البلاسي
ديمة محمود

ديمة محمود

13, أغسطس, 2019

قراءةٌ في مِزمار التّكوين – ديمة محمود

كي يطول أمَدُ كعك العيد والبيتزا
وتحبلَ أمي بالكثير

المزيد
اللوحة للفنّان التشكيلي: أكرم زافى -سوريا
أحمد ضياء

أحمد ضياء

02, أكتوبر, 2018

في مثل هذه الأيّام أخبئ دموعي في الطّين – أحمد ضياء

لَمّا تحينُ (الغارة الجوّيّة)
يصفرُّ وجه الهواء
ونسبة اليتامى تتكاثر.

المزيد
من كائنات "فخري رطروط"
نصر جميل شعث

نصر جميل شعث

05, نوفمبر, 2018

ما عدتُ أعرفُ الأرضَ من كثرة القصائد – نصر جميل شعث

خرجتُ لا لشيءٍ إلا لأعدَّ خطواتي،
والخطواتُ كالناس مَرضَى مشاعر.
نمتُ بجروحي،
ورأيتُ عظامي في المنام،

المزيد