Kurdî
شعر

(رسالة إلى كولومبوس من هِندِيٍ أحمَرْ) – رائد سلامة

23 يناير, 2020 - 848 مشاهدات
العمل لـ محسن البلاسي
العمل لـ محسن البلاسي

شارك

شارك عبر تويتر شارك عبر الفيسبوك شارك عبر واتساب شارك عبر تلغرام

“كولومبوس” يا سادة لم يَحمِلْ إنجيلَ الرَبْ

“كولومبوس” كانَ مُقاوِلَ أنفارْ

يَسْكَرُ في حَاناتِ القُبحْ و يَجْتَرُ الأوزَارْ

ثم يَقومُ بِحُسبانِ المَالِ بِعَدَدِ جَمَاجِمِ قَتْلانا حَتى يَظْهَرُ للصُبحِ بَيانْ

الرجلُ بمائةِ إسترلينِيْ أما المرأةُ فَبِخَمسينْ

هَلْ يَستَويَانْ؟

يَجمَعُ من قَوَادِي السَبْتَ الإيرادْ

ثم يَقودُ صلاةَ صَباحَاتِ الآحادْ

يَسرِقُ مِنا القَمَرَ الخَاسفْ

يَصنَعُ مِنْ أشرافِ الزِنْجِ عَبيدًا

ثُمَ ينَامُ علي مَهْدِ يَسوعَ سعيدًا.

**********************

ويَمُرَ شَريطُ الدَمِ عَبْر ظلامِ زَمانِ الفَحشاءْ

“كولومبوس” يا سادةُ سَرَقَ الأسَماءْ

“شِيروكِي” صَارتْ سَيارةْ

و”الآباتشي” صارت آلةُ قتلٍ تَحصُدُ في “تِكريتَ” رؤوسُ الأشهادْ

وبِلادي ما عَادت بِبِلادْ

هَاوَائي، كُونِيتِيكتْ، كَانسَاسْ، دَاكُوتَّا

كِنتَاكِي، أوكْلاهُومَا، يوتَّا

“كولومبوس” لم يَترُكُني أهنَاُ حتي بالأسمَاءْ

**********************

“كولومبوس” يا صَاحِبَ دِيوانَ الدَمْ

مَلعُونٌ رأسُ حَضَارتِكُمْ

وتمائمِكُمْ و دِعَارتِكُمْ

وتِجَارتِكُمْ وحكاياتُ الوَهمِ البائسِ في سِيرَتِكُمْ

أعلَمُ أن إلهي لَنْ يَقهَرَكَ و لَنْ يُفنيكْ

لَكِنْي لن أعبُدَ يا هَذَا إلا “تُوتيك”*.

 

*أحد أهم آلهة الهنود الحُمر.

مقالات ذات صلة

اللوحة لـ : محسن البلاسي
رضا أحمد

رضا أحمد

29, مايو, 2019

جردوا قلبك من ذاكرة الحجر – رضا أحمد

حافياً على ناصية الشارع
لا في خندق يطل على

المزيد
اللوحة للفنان التشكيلي: أكرم زافى - سوريا
حسن حجازي - المغرب

حسن حجازي - المغرب

26, مارس, 2019

الفكرة المتنطعة، شبيهي.. والموت -حسن حجازي

صفيها الجالس على
عرش نبوءة كسيحة
تلك

المزيد