Kurdî
تشكيل

التشكيلي بنيونس عميروش يَعرضُ “فُسحة” بالرباط

09 ديسمبر, 2019 - 184 مشاهدات
بعدسة الفنان الفوتوغرافي عبد السلام حضيري
بعدسة الفنان الفوتوغرافي عبد السلام حضيري

شارك

شارك عبر تويتر شارك عبر الفيسبوك شارك عبر واتساب شارك عبر تلغرام

متابعة خاصة

يَعرفُ رواق مؤسسة محمد السادس بالعاصمة المغربية الرابط، إقامة معرض الفنان بنيونس عميروش التشكيلي والذي اختار له “فُسحة” عنوانا بارزا، وذلك في الفترة الممتدة من الخميس 12 دجنبر 2019 إلى غاية  2 يناير 2020. وعن اختيار عنوان المعرض يقول الفنان عميروش، “في هذا المعرض، وقع اختياري على كلمة “فُسْحَة” لتكون عنوانا داخل سياقها المعماري، انطلاقا من عبارة هيجل: “الفُسَح المعمارية”، في كتابه “فن النحت” بترجمة جورج طرابشي (1980)، والقصد هو الميادين والساحات المَدينِيَّة التي تتيح التجمع والمرور، أي الفضاءات العمومية الخارجية التي تُمَكِّنُنا من مشْهَدِيَّة المعمار التي لا تُتاح لنا إلا بتموقع أجسادنا داخلها، أي داخل الفراغ”. ويُضيف قائلا، “والحال أن أعمال هذا المعرض تتخذ صبغتها التكوينية الموصولة بالفضاءات المدينِيَّة من منطلق التموقع الفيزيقي والرمزي في الفُسَح المعمارية التي تنسج فِعل التنقل والتبادل والتأمل الوجودي، فيما تُجَسِّد الدهنيات والمثاقفات والأنساق القيمِيَّة، وكل ما يعكس الثقافة الحضرية بمفهومها الإثنولوجي الشامل”.

Technique mixte sur toile, 180 x 90 cm, 2018 )
Technique mixte sur toile, 180 x 90 cm, 2018 )

هذا ويُعد بنيونس عميروش من بين الفنانين التشكيليين المغاربة الذين يُوحدون في اشتغالهم التشكيلي بين العمل النظري والممارسة الصباغية، إذ إلى جانب اشتغاله الجمالي فهو يُكرس اشتغالا نقديا وجماليا هاما لمتابعة وتحليل ودراسة منجزات وتجارب تشكيلية مغربية. وقد صدر له في هذا الصدد، عن منشورات اتحاد كتاب المغرب كتاب “قراءات في التصوير المغربي المعاصر”.

وعودة لمعرضه الحالي “فُسحة”، يقول الكاتب والناقد أحمد لطف الله، عن تجربة بنيونس عميروش الأخيرة، “يشرع الفنان بنيونس عميروش في التعامل مع خامته، بحضور فكرة سيادة الخط. فيرسم فسحات فاتحة مضية ومشرقة أحيانا، وأخرى قاتمة معتمة حينا آخر. كما تنحصر ملونة معظم هذه الأعمال الفنية الموغلة في التعبيرية، بين الأزرق والبني الترابي. لهذا تتجه رؤيتنا منذ البدء نحو التقاط ذلك الإحساس المهيب بالفضاء. كون معلق بين زرقة السماء وأديم الأرض. ومن أعلى السماء، تغزو الفضاء في بعض الأعمال، كتل لونية فصيحة، ترمز لهوية بعض الأمكنة المقدسة. الأرض هنا دعامة الأشياء، وقاعدتها الأفقية. لا يمكن للعين أن ترتاح، إلا إذا نظرت لمنجزات الفن موضوعة على تلك القاعدة”. ويضيف قائلاً، ” في هذه الأعمال الفنية، يخضع الخط حسب طبيعته المكانية، لمسلّمات الهندسة الإقليدية، ولمقتضيات المساحة. ويبدو للوهلة الأولى رديفاً للحقيقة، التي هي المعمار. لكننا ونحن نتلمس كيف تقترح علينا اللوحات فكرة العمق، والتي تطورت بتطور المنظور، فإننا نلاحظ أن لخط أصبح قادرا على نقل الحقيقة من مساحة الواقع نحو فسحات المجاز. ولأن غاية الفن هي الجمال، تلتبس الحقيقة بالمجاز في هذه الأعمال، التي اشتغلت على ذاكرة فضاءات مدينية مشبعة بعبق التراث وغلالة التاريخ”.

Technique mixte sur toile, 100 x 100 cm, 2015
Technique mixte sur toile, 100 x 100 cm, 2015

إننا بالتالي أمام منجز بصري ينحو في اتجاه التجاوب والتحاور والتفاعل البصري داخل حلقة الوَصْل بين التعبير والفضاء   المَديني، تروم الأعمال السَّيْر نحو تجسيد نظرة ذاتية في استنبات رمزية العَتاقة كسلطة بصرية تعكس قيمة المدينة وحياتها، كما يقول صاحب المعرض، دون إلغاء وجهها المعماري الحديث، لكن بعيدا عن محاكاة نُظُم التشييد ومظهرية الحواضر في حد ذاتها. إنها الحواضر التي أتاحت لي توليف طوبوغرافيا وجدانية تجاهها، كالجديدة والرباط والدار البيضاء وغيرها، وعلى رأسها العاصمة الإسماعيلية، مكناس التي ما زالت تغَلِّفُني، وقد صدقت أحلام مستغانمي (في ذاكرة الجسد): هناك مدن نسكنها ومدن تسكننا.

Affiche Benyounes Amirouche
Affiche Benyounes Amirouche

احدث المقالات

بعدسة الفنان الفوتوغرافي عبد السلام حضيري
Rê Platform

Rê Platform

09, ديسمبر, 2019

التشكيلي بنيونس عميروش يَعرضُ “فُسحة” بالرباط

متابعة خاصة يَعرفُ رواق مؤسسة محمد السادس بالعاصمة المغربية الرابط، إقامة معرض الفنان بنيونس عميروش التشكيلي والذي اختار له “فُسحة” عنوانا بارزا، وذلك في الفترة الممتدة من الخميس 12 دجنبر 2019 إلى غاية  2 يناير 2020. وعن اختيار عنوان المعرض يقول الفنان عميروش، “في هذا المعرض، وقع اختياري على كلمة “فُسْحَة” لتكون عنوانا داخل سياقها […]

المزيد

مقالات ذات صلة

اللوحة للفنَّان التشكيلي: أكرم زافى-سوريا
عزالدين بوركة

عزالدين بوركة

23, أكتوبر, 2018

التراث بين الحداثة والإيروتيكا في أعمال فريد بلكاهية – عزالدين بوركة

ثلاث سنوات بعد ذلك سيعود بلكاهية الفنان إلى الدار البيضاء، ليصير مديراً لمدرستها العليا للفنون الجميلة، حيث سيقضي فيها 12 سنة تسييراً وفناً. هناك حيث سيلتقي بأصدقاء فنانين ومجموعة من المثقافين.

المزيد
من كائنات: "فخري رطروط"
عزالدين بوركة

عزالدين بوركة

08, أكتوبر, 2018

بلاغة الرمز والحرف عند رشيد باخوز – عزالدين بوركة

استطاع الفنان التشكيلي المغربي رشيد باخوز أن يتجاوز في تجربته “بين المرئي واللا مرئي”، تلك التصورات السائدة عن الاشتغال الحروفي، حيث أنه اشتغل على رؤية مغايرة ضمن مشروع جمالي معاصر.

المزيد